شات احلى لمه للجوال بدون جافا

جارى رفع الشـات بدون جافا فون
   

“30 دقيقة” التعادل قائم بين الزمالك وحسنية أغادير.. وفرص مهدرة للأبيض

مرت 30 دقيقة بين الزمالك وحسنية أغادير المغربى بالتعادل السلبى فى المباراة المقامة بينهما حالياً، على استاد الجيش بالسويس، فى إياب دور ربع النهائى بالكونفدرالية، كان لقاء الذهاب قد انتهى بين الفريقان بالتعادل السلبى.

ودخل الزمالك المباراة بتشكيل يضم كلا من:”محمود جنش فى حراسة المرمى، حمدى النقاز، محمود علاء، محمود الونش، عبد الله جمعة فى خط الدفاع، طارق حامد وفرجانى ساسى وأمامهما إبراهيم حسن وأوباما وكهربا فى خط الوسط، خالد بوطيب فى خط الهجوم”.

فيما دخل حسنية أغادير المباراة بتشكيل مكون من:”عبد الرحمن الحواصلى فى حراسة المرمى، سفيان بوفتيني و ياسين الرامي وعبد الكريم باعدي و عبدالعلي خنبوبي فى خط الدفاع، زهير شاوش وجلال الداودي وإدريس بنانى وعماد كيماوى فى خط الوسط، يوسف الفحلى و تامر صيام فى خط الهجوم”.

بداية حماسية من جانب الزمالك مع تماسك من حسنية أغادير وجاءت المحاولة الأولى للفريق الأبيض بتمريرة طولية للمنطلق إبراهيم ولكن فشل فى السيطرة على الكرة لتسهل سهلة لحارس أغادير وتوقفت المباراة فى الدقيقة 9 لعلاج فرجانى ساسى لاعب وسط الزمالك بعد إصابته عقب التدخل القوى من داودى وعاد ساسى بعد ذلك ولكنه لم يستطيع إستكمال المباراة ليخرج مصابا وسط بكاء من جانبه حزنا على عدم استكمال المباراة ودفع جهاز الفريق الأبيض بمحمد إبراهيم بدلا منه فى أولى التغييرات.

فى الدقيقة 17، جاءت أولى فرص الزمالك من ركلة ركنية للفريق الأبيض على يسار مرمى حسنية أغادير نفذها إبراهيم حسن إلى داخل منطقة الجزاء وأبعدها دفاع الفريق المغربى بشكل غير جيد لتجد متابعة محمد إبراهيم الذى أرسل الكرة ساقطة فى اتجاه بوطيب الذى وجد نفسه بدون رقابة ولكن وجه الكرة برأسية غير متقنة أدى إلى خروجها خارج مرمى المنافس.

فيما جاءت ثانى فرص الزمالك فى الدقيقة 20 من عرضية أرضية من التونسى حمدى النقاز مرت من لاعبى أغادير لتجد كهربا الذى تباطئ فى التعامل مع الكرة ليهدر فرصة للأبيض ثم أشهر الحكم أول إنذار أصفر لمحمود علاء مدافع الزمالك لتدخله مع لاعب حسنية أغادير وسط محاولات من جانب لاعبى الأبيض لتسجيل الهدف الأول بعد ذلك.

التعليقات مغلقة.

أحدث التعليقات